السبت، ديسمبر 05، 2009

الفنان الجزائرى المصرى أحمد مكى

سعدت جداً عندما شاهدت أغنية (بلدى) للفنان جزائرى الأب مصرى الأم .. الفنان الشاب أحمد مكى التى يقدم فيها إعتذار نيابة عن شعب والده إلى شعب والدته .

ليست سعادتى للإعتذار الذى لم يعد يعنينا كمصريين فى شىء ، بل سعادتى بهذه الأغنية لسببين :

أولاً : أحمد مكى من نجومى المفضلين ، و هذا الفنان بالذات كان يهمنى معرفة موقفه مما حدث ، فقد توقعت إنه سيلتزم الصمت التام و الحياد لأنه بين نارين ، و ما كان أحد يستطيع لومه ، إلا إنه حسم موقفه لصالح مصر .

ثانياً : هذا الفنان الشاب ليس مجرد كوميديان أو فنان شاب ناجح جداً هذه الأيام ، بل هو فنان محترم ذو فكر و ثقافة معينة ، بدليل حبه الشديد للإمام الشافعى و أشعاره الخالدة ، و موقفه بالطبع سيكون له تأثير كبير على عشاقه و معجبيه .

هناك تعليقان (2):

مُهاجر يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
أبحث عن معني الهجره ...
هل تبحث معي ؟
الدال علي الخير كفاعله .

فركشاوي ..ناوي يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
شكراً لكم علي التجاوب السريع مع قراءكم
...وتلبيه رغبه القارئ حق له علي الكاتب .
أما بخصوص ما حدث بمباراه مصر والجزائر لم يكن يستحق ان يأخذ هذا الكم من الأهتمام
و نقول للفنان أحمد مكي شكراًعملت طيب .